يوم مؤنس

‫يوم ولدتني أمّي كان فجر يوم خميس، ثمّ أسمتني مؤنس ولم يكن في خاطرها نيّة سالفه، لكن أحبّت صوت الاسم فألبستنه.‬

‫المصادفة التي لم تعرفها أمّي وقتها أنّ العرب قبل الإسلام كانت تسمّي يوم الخميس مؤنس، وسبب تسمية الخميس بمؤنس عند العرب أنّهم كانوا يميلون فيه إلى الملذّات، بحسب ابن منظور في لسان العرب. ويرى أبو العبّاس القلقشندي أنّهم كانوا يأنسون به لبركته كونه يوم ختام الأسواق، وروي أنّ النبي محمّد كان يحب السفر فيه. ونُقل عن علي أنّه قال “إِن اللَّه خلق الفِرْدَوْسَ يوم الخميس وسمّاها مُؤْنِسَ.”.‬

أبو العباس القلقشندي مؤرّخ مصري متوفي سنة 1418

‫كان أسبوع العرب قبل الإسلام يبدأ بالأحد، أيّامه أسماءها على التوالي:‬
‫(1) الأحد: كانوا يسمّونه (أوَّل) لأنّه أوّل الأسبوع.‬
‫(2) الاثنين: أَهُوَن أو أوهَد، وهو اسم ملك معبود.‬
‫(3) الثلاثاء: جُبار، يوم التجاره.‬
‫(4) الأربعاء: دُبار، يوم السفر.‬
‫(5) الخميس: مؤنس، يوم البركه.‬
‫(6) الجمعة: عَروبه، يوم صلاة الغروب.‬
‫(7) السبت: شِيار، يوم المشوْره والمشوَره.‬

‫وأسماؤهم مجموعه في ثلاثة بيوت من الشعر لابن دريد (لغويّ عراقي متوفي 933): ‬
‫أُرَجِّي أَنْ أَعِيشَ، وأَنَّ يَوْمِي بِأَوَّلَ أَو بِأَهْوَنَ أَو جُبارُ‬
‫أَو التَّالِي دُبارِ، فإِن أَفُتْهُ فَمُؤْنِس أَو عَرُوبَةَ أَوْ شِيارُ‬
‫يا حُسْنَهُ عند العزيز إذا بدا يوم العَرُوبَة واستقرّ المِنبرُ‬

‫ثمّ انتقلت العرب إلى تسمية أيام الأسبوع المعروفة اليوم وحافظت على ابتداء الأسبوع بالأحد، فصارت أسماء الأيام مشتقّة من ترتيبها في سلسلة الأسبوع، ثمّ يأت الجمعة بقصد الاجتماع للصلاة والتباحث، ثمّ السبت للسُبات، يوم الراحة والانقطاع عن العمل. ولا أعرف أيّ مملكة شرّعت تغيير أسماء أيّام الأسبوع.‬

‫انتقل المسيحيّون العرب بالأحد إلى نهاية الأسبوع مع اعتماده يوم راحه من قبل الكنيسه البيزنطيه والحكومة الرومانيه الشرقيه خلال القرن الرابع.‬

‫يوم عَروبه كان يسمّى في السريانيه “عَروبتا” أيّ يوم الغروب، بمعنى يوم صلاة غروب الشمس، وحافظت الكنيسة السريانيه على قداسة يوم الجمعه وعلى صلوات ميقات الغروب. وقيل أنّ أوّل من جمع يوم العروبه كان كعب بن لؤي الجد الثامن للنبي محمّد. وقد بقي يوم العروبه على اسمه في صدر الإسلام وذكره بعض الشعراء في شعرهم كالأعشى (أعشى همد) الذي توفّي سنة 702.‬

‫تحوّل ابتداء الأسبوع عند العرب إلى يوم السبت مع الدول الإسلاميه الشرقيه خلال القرن الثاني عشر، بينما أبقت الدول الإٍسلاميه الغربيه على الأحد أوّلاً للأسبوع.‬

شاركني رأيك

The short URL of the present article is: https://wp.me/pacTxK-9m