لغة, إتيمولوجي

مثل غراب البين، ما بين التأصيل والأسطورة

يعود مثل غراب البين إلى أسطورة عربية عراقية قديمة، وسآتي على شرحها. لكن لنبدأ مع تأصيل كلمة بين العربية.

كلمة البَيْنُ العربية ووفق الصحّاح في اللغة معناها الفراق والتفريق.

وتعود كلمة البَيْنُ العربية بمعناها هذا إلى الآرامية بىن 𐡁𐡉𐡍 إلى الأوگاريتية بون 𐎁𐎐 إلى العربية الجنوبية بين 𐩨𐩺𐩬 التي وردت في نقوش البادية الشمالية كذلك بصيغة 𐩨𐩬 كما الأوگاريتية تماماً. وفي جميع هذه اللهجات القديمة كانت بَيْنُ دائماً بنفس المعنى، الفراق والمسافة متزايدة البعد.

أمّا أسطورة غراب البين فتعود إلى أيّام الدولة السلوقية وعبادة هيرا في العراق في الهعد الهيليني… كانت هيرا رسولة زِوس (داگون) توقع بين المتزوّجين وتثير المشاكل في الأسرة كعقاب على ذنوب أحد الزوجين. وكانت ترسل سحرها لزرع البَيْنُ مع الغربان والقطط السود، فكانت الناس تتشاءم من الغراب وتسمّيه غراب البين أي غراب الفرقة، لأنّه وبحسب الأسطورة لا يظهر إلا إذا حمل رسائل البَيْنُ من هيرا التي كانت تنزّل أوامرها مع قوس قزح.

أمّا غراب البين نفسه فهو طائر عراقي اسمه العلمي هو الزاغ المقنّع ونراه هنا في الصورة، وسمّاه الناس غراب عن السريانية الموصلية غوربا ܥܘܪܒܐ عن الآرامية البابليّة أوربا עוֹרְבָא ومن أسمائه العربية كذلك غداف.

الزاغ المقنّع
الزاغ المقنّع

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s