موريتانيا, المملكة المغربية, الجزائر, تاريخ

مختصر حكاية السلطنة الشريفة

لمّا كنت طالباً في سوريا، خلت المناهج المدرسيّة من أيّ ذكر لعدوّ فرنسا اللّدود، السلطنة الشريفة. لم أسمع بها ولا باسمها، وكلّ ما عرفته من الكتب المدرسيّة آنذاك كان مغاربة متفرنسين وملك علوي وثائر منهم سكن دمشق اسمه عبد القادر الجزائري. ثمّ، بدأت قبل عشر سنوات وبتشجيع من أستاذ إيطالي؛ بدراسة التنافس الفرنسي-العربي على غرب أفريقيا. فقرأت لأوّل مرّة عن تاريخ السلطنة الشريفة العظيم، وجهودها في ترسيخ اللّغة العربية لغة موحِّدة لشعوب غرب أفريقيا كلّها. وكانت اجتهدت فرنسا في محو سيرة ذه المملكة حتّى أشاعت أنّ أفريقيا خلت من الدول تماماً

كانت السلطنة الشريفة من التطوّر إلى أنّها خلقت الفكرة التي بُني الاتّحاد الأوروپي المعاصر عليها، وهو اتّحاد السودان لدول جَنُوب غرب أفريقيا. وكانت من القوّة إلى درجة أنّها كانت أوّل دولة في العالم تعترف باستقلال الولايات المتّحدة الأميركيّة عن بريطانيا… ففي وقت كانت فيه دول العالم لا ترغب بإفساد علاقاتها ببريطانيا، قامت السلطنة الشريفة سنة 1786 بتوقيع اتّفاق مع نيويورك اعترف بالولايات المتّحدة الأميركية دولة ذات سيادة، حتّى قبل اجتماع الكونگرس الاتّحادي الأوّل سنة 1790 وقبل تأسيس العاصمة واشنطن بعده بعشر سنوات. هذا الاتّفاق منح بحريّة الولايات المتّحدة الأميركيّة قاعدة قانونيّة للتجارة البحريّة بحريّة.

عاشت السلطنة الشريفة أربع قرون، تبدّلت عليها أسرتين من العرب: الأسرة السعديّة من سنة 1510 حتّى 1659. والأسرة العلويّة من سنة 1665 حتّى 1912. توسّطتهم حِقْبَة فوضى أثارتها التدخّلات القشتاليّة بخلق خرافة القوميّة الأمازيغيّة، ومحاولة إنشاء دول حليفة للقشتاليّين والپرتغاليّين داخل المغرب. كما أسّس السعديّين خلال القرن 16 {نظام المخزن} السياسي، وهو المقابل لنظام النبلاء الفرنسي، ولم يزل تطبيق نظام المخزن فاعلاً في المملكة البريطانيّة حتى اليوم، وهو النظام المسيّر للكومنولث كذلك. وإليك البعض من حكايتها.

خريطة السلطنة الشريفة واتّحاد السودان قبل بَدْء التدخل الفرنسي. في مقارنة مع الحدود المعاصرة.
خريطة السلطنة الشريفة واتّحاد السودان قبل بَدْء التدخل الفرنسي. في مقارنة مع الحدود المعاصرة.

بعد انفراط سلطنة المغرب المرينيّة سنة 1465 تشكّل على جزء منها سنة 1472 سلطنة للوطّاسيّين، وكان الوطّاسيّون قبلها من أرستقراطيّات المرينيّين. وفي مدّة سلطانهم استعان الوطّاسيّين بالسعديّين في جندهم، ثمّ لمّا وقع الخلاف ما بين الطرفين غلب السعديّين سنة 1554، وأسّسوا سلطنة مغربيّة جديدة اجتهدت في إعادة توحيد المغرب، سعياً لإيقاف التمدّد العثماني من الشرق.

فعلًا، استطاع السعديّين توحيد كامل المغرب الأقصى، لكنّهم ما استطاعوا دخول المغربين الأوسط والأدنى، لخضوعهم لسلطان العثمانيّين. ولمّا عاد نسب السعديّين إلى الأشراف من آل {عليّ بن أبي طالب}، فقد أطلقوا على دولتهم سنة 1517 اسم {السلطنة الشريفة}، وأعادوا العمل بالراية المرينيّة. واستعمل السعديّين نسبهم الشريف لمقاومة الدعاية العثمانيّة، التي نادت بأنّها تعمل على إعادة توحيد الدولة الإسلاميّة القديمة (الأمويّة)، سيّما وأنّها حظيت بالخلافة العبّاسيّة في القسطنطينيّة سنة 1517 مع نقل الخليفة {المتوكل على الله الثالث} إليها، وهو الذي أوصى بانتقال الخلافة إلى السلطان {سليمان القانوني} قبل وفاته سنة 1543.

راية المرينيّين، التي استعملها السعديّين راية للسلطنة الشريفة. بقيت هذه الراية راية فعلية للمغرب من سنة 1258 حتى سنة 1659
راية المرينيّين، التي استعملها السعديّين راية للسلطنة الشريفة. بقيت هذه الراية راية فعلية للمغرب من سنة 1258 حتى سنة 1659

لمّا تأسّست {السلطنة الشريفة} كانت بعاصمتين، واحدة شماليّة هي أفوغال، وثانية جنوبيّة هي تمبكتو، من بعد سيطرة السعديّين على {سلطنة سونغي} وتأسيس {باشوية تمبكتو}. وبعد تأسيس اتّحاد السودان انتقلت السلطنة الشريفة بعاصمتها إلى مدينة مراكش سنة 1525، وهي التي منحت باسمها هذه الدولة اسمها غرب الأوروپي المعاصر؛ موروكّو. ومن خلال ميراث سلطنة سونغي غرب أفريقيا، ساهمت السلطنة الشريفة بتأسيس {اتّحاد السودان} وكان اتّحاداً دوليّاً على غرار الاتّحاد الأوروپي المعاصر. جمع دول غرب أفريقيا على عملة واحدة، وسياسة خارجيّة واحدة، وشبكة اقتصاديّة قويّة تجمعها اللّغة العربيّة. وكل ذلك أساساً لمنع السلطنة العثمانية عن الوصول إلى مياه المحيط الأطلسي.

في الثلث الثاني من القرن 17 تضعضعت سلطة السعديّين وضربت البلاد حرب أهليّة وبدأت بالانفراط، فأسّس العلويّين الفيلاليّين سلطنة في تافيلات سنة 1631. توسّعت هذه السلطنة وأعادت توحيد البلاد خلال عقدين بدعم من العثمانيّين. ثمّ غيّر العلويّين راية الدولة إلى اللون الأحمر المطلق، ولطالما كان هذا اللّون هو لون رايات دول العرب على مرّ التاريخ.

راية السلطنة الشريفة في عهد العلويّين
راية السلطنة الشريفة في عهد العلويّين

وفي تلك المدّة ولدعم استقلالها عن السلطنة الشريفة، تحالفت السنغال مع فرنسا سنة 1624 (وكانت من حلفاء العثمانيّين)، وبدأ هكذا التدخّل الفرنسي في غرب أفريقيا وعهد منافسة المغاربة، وأطلقت فرنسا على حصّتها من السودان المغربي تسمية السودان الفرنسي. واستمرّ هذا التنافس حتّى تمّت لفرنسا سيطرة مطلقة على السودان سنة 1895، فجعلت له من مدينة داكار عاصمة موحّدة سنة 1902.

سنة 1799 انحلّ التحالف الفرنسي-العثماني بسقوط أسرة البوربون وتوقّفت فرنسا هكذا عن احترام الاتّفاقات العثمانيّة-العلويّة، وصارت في موقع المنافس الشرس للسلطنة الشريفة. كما أنّها تحوّلت في نظر العثمانيّة من حليف إلى عدوّ. هذا ساق إلى الغزو الفرنسي للجزائر العثمانيّة سنة 1830 الذي فرض على السلطنة الشريفة التدخّل لحماية استقلال الجزائر، وأدخلها في حرب في مواجهة فرنسا استمرّت حتّى سنة 1844. 

في الواقع، قاومت السلطنة الشريفة احتلال فرنسا للجزائر في حربين: 

الحرب الفرنسيّة-المغربيّة الأولى، وبدأت مع غزو فرنسا للجزائر سنة 1830 برغم أنّ الجزائر قبلها كانت مسؤوليّة عثمانيّة. فانخرط الجيش المغربي يدعم المقاومة الجزائريّة في حرب مفتوحة استمرّت 14 سنة. تسبّبت بقصف فرنسا لطنجة وإيسلي ووجدة وتطوان وأصيلة والصويرة مع الإنزال العسكري الفرنسي فيها، وهي مدن ومواني مغربيّة، وشارك في هذه الحرب إلى جانب 5000 من سلاح الفرسان الجزائري (المقاومة) 40 ألف من سلاح فرسان السلطنة الشريفة المغربي. خسرت السلطنة الشريفة في هذه الحرب مئات الشهداء من العسكريّين والمدنيّين إلى جانب 870 شهيد جزائري سقطوا على التراب الجزائري، وما كانت غاية المغرب آنذاك سوى دعم مقاومة الجزائر للغزو الفرنسي. وبرغم هزيمة قوّات السلطنة الشريفة، استمرّت بدعم المقاومة الجزائريّة، سواء بدعم قوّات {أحمد بك بن محمد الشريف} في قسنطينة. أو باستضافتها على الأراضي المغربية، حين انتقل إليها الأمير {عبد القادر} مع قوّاته سنة 1842 حتى سنة 1847 حين استسلم الأمير للفرنسيّين.

خريطة معارك حرب فرنسا على السلطنة الشريفة لإجبارها على التوقّف عن دعم الأمير عبد القادر الجزائري
خريطة معارك حرب فرنسا على السلطنة الشريفة لإجبارها على التوقّف عن دعم الأمير عبد القادر الجزائري

بعد هذه الأحداث بستّ عقود اندلعت الحرب الفرنسيّة-المغربيّة الثانية، بسبب نشاط المجاهدين المغاربة على الحدود المغربيّة-الجزائريّة، وبعد اغتيال {د موشوم} سنة 1907 وما نتج عنه من أحداث عنف وفوضى في المغرب. امتدّت إلى تحرّك القوّات الفرنسيّة بغزو المغرب من الجزائر سنة 1911، عقبتها مقاومة وتقدّم بطيء للقوّات الفرنسيّة احتاج إلى سنة 1934 حتّى تمكنت فرنسا من كلّ السلطنة الشريفة بمعركة بوڭافر (بوگافر) في جبال الأطلس الكبير، آخر معاقل المقاومة. 

أي أنّ المغرب قاوم الاحتلال الفرنسي على الجزائر 17 سنة. وقاوم الاحتلال الفرنسي على أرضه 23 سنة. وناكر هذه الأحداث ناكر للمعروف بين الأخوة والأشقّاء.

سنة 1911 بدأ من الجزائر الغزو الفرنسي للسلطنة الشريفة نفسها، واستمرّت المقاومة الشريفيّة حتّى انهزمت سنة 1934. ما سجّل أخيراً انتصاراً فرنسيّاً على السلطنة الشريفة ختم حرباً تنافسيّة استمرّت ثلاث قرون. بعدها، نقلت فرنسا عاصمة السلطنة من فاس إلى الرباط، وأضافت نجمة خماسيّة الرؤوس إلى راية البلاد كرمز للّائيكيّة الفرنسيّة، وغيّرت لغة المغاربة الرسميّة إلى الفرنسيّة، ومنحت جَنُوب البلاد هديّة لإسپانيا.

راية الحماية الفرنسية في المغرب
راية الحماية الفرنسية في المغرب

أخيراً وعقب الاستقلال عن فرنسا، غيّرت الأسرة العلويّة اسم السلطنة الشريفة، أو ما تبقّى منها، سنة 1956 إلى {المملكة المغربيّة}، وغيّرت في العام التالي لقب سلطان إلى ملك، وغيّرت راية الاحتلال الفرنسي بشكل طفيف، بإزالة رمز التاج الفرنسي.

راية المملكة المغربية من سنة 1956
راية المملكة المغربية من سنة 1956

انتقلت عاصمة السلطنة الشريفة عدّة مرّات، فجالت كلّ المغرب: تيدسي سنة 1510، أفوغال سنة 1513، مراكش سنة 1525، فاس سنة 1665، مكناس سنة 1672، فاس من جديد سنة 1727، الرباط 1912. ومهما تغيّرت الحدود. يبقى أنّ للمملكة المغربية تراث شريف وعظيم، وحقّ باستعادة تنظيم ميراث غرب أفريقيا.

يمكن القراءة عن تفاصيل هذه الأحداث من طريق مرجع أوّل، مرجع ثان، مرجع ثالث، مرجع رابع بالإضافة إلى كتاب Pierre Montagnon, The conquest of Algeria: The seeds of discordie, 2012.

رأي واحد حول “مختصر حكاية السلطنة الشريفة”

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s