أوزبكستان, الصومال, العراق, تاريخ

تطور العلاقات العربية الأوزبكستانية. العلاقات الثنائية الصومالية والعراقية الأوزبكستانية

أ.د. محمد البخاري تطور العلاقات العربية الأوزبكستانية طشقند 2011 هذا الكتاب يحتوي متابعات صحفية لبعض ما نشرته المصادر الإعلامية ووسائل الاتصال والإعلام الجماهيرية الأوزبكستانية والعربية عن العلاقات العربية الأوزبكستانية منذ استقلال جمهورية أوزبكستان عام 1991 وحتى اليوم، ورؤية المؤلف عن مستقبل هذه العلاقات. تأليف: أ.د. محمد البخاري: أستاذ جامعي سوري مقيم في جمهورية أوزبكستان. دكتوراه علوم في العلوم السياسية DC، اختصاص: الثقافة السياسية والأيديولوجية، والقضايا السياسية للنظم الدولية وتطور العولمة؛ ودكتوراه فلسفة في الأدب PhD، اختصاص: صحافة. بروفيسور قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الصحافة بجامعة ميرزة ألوغ بيك القومية الأوزبكية.  (c) حقوق النشر محفوظة للمؤلف العلاقات الثنائية الصومالية الأوزبكستانية لا تشير المصادر الصحفية لأية علاقات ثنائية تربط الصومال وأوزبكستان. العلاقات الثنائية العراقية الأوزبكستانية اعترفت الجمهورية العراقية باستقلال جمهورية أوزبكستان بتاريخ 1/1/1992، وفي 19/6/1993 تم التوقيع على محضر لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين. وقام ش. وهابوف عضو مجلس إدارة جمعية الصداقة الأوزبكستانية العربية قبل استقلال أوزبكستان بزيارة للعراق في عام 1990 للتباحث في مواضيع تعزيز علاقات الصداقة والتعاون المشترك، وإقامة أيام الصداقة التي جرت في مدن طشقند، وسمرقند، وبخارى، خلال الفترة الممتدة من 19 إلى 25/7/1990. ولهذا الغرض زار أوزبكستان وفد برئاسة إرشاد الزبيري وزير الدولة في الحكومة العراقية، ورافق الوفد فرقة البيرق للفنون الشعبية، والفرقة البغدادية للموسيقى العربية. وتحت عنوان "أوزبكستان تعبر عن الأسف" نشرت صحيفة صحيفة نارودنويه صلوفا الصادرة في طشقند يوم 1/1/2007 خبراً جاء فيه: "عبرت أوزبكستان عن الأسف للخبر السيئ الذي حملته أنباء اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك عن إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين". وتحت عنوان "من طريق رأس… تابع قراءةتطور العلاقات العربية الأوزبكستانية. العلاقات الثنائية الصومالية والعراقية الأوزبكستانية